الأبحاث


ملتزمون بحريـــة البحث والإبداع والابتكار

الأبحاث

تُعنَى مشاريع الأبحاث التي يضطلع بها الدارسون والأكاديميون بمجمع ليبيــــا للدراسات المتقدمة بمعالجة التحديات الرئيسية التي تواجهها ليبيـــا في مرحلة مابعد الثورة، بدءاً من استكشاف الهوية الليبية الحديثة استناداً إلى المؤثرات الثقافية والحضارية، ووصولاً إلى وضع سياسات للطاقة البديلة، وتطوير الاتصالات ووسائل الإعلام، والنهوض بالتمويل الإسلامي الناشىء. وتستخدم أبحاثنا الأساليب المبتكرة والمنهجيات اللازمة لإجراء فحص دقيق لماضي ليبيا، وفهم التحديات الحالية التي تواجهها البلاد، وتقييم أفضل أساليب التدخل الممكنة للتعامل مع متطلبات المستقبل.                                                                                

وفي إطار التزامنـــا بالبحث الحر والمفتوح، ينتهج علماؤنا نهجاً متعدد التخصصات في مشاريعهم البحثية. وترتكز جهودنا البحثية بقوة على التعاون وتشجيع أعضاء هيئة التدريس، والطلاب، والشركاء من القطاعين العام والخاص على إحتضان ورعاية الأفكار الجريئة بهدف توليد المعرفة الجديدة لما فيه مصلحة أجيال الحاضر والمستقبل. كما أننا نخطط لإطلاق برامج للدراسات العليا مُنتقـاة بعناية، وبناء مراكز بحثية جديدة لتحقيق هذه الرؤية. ونتعاون على نطاقٍ واسع مع الجامعات الكبرى على الصعيد العالمي، وكذلك الجامعات في ليبيا، والمؤسسات الحكومية والخاصة في ليبيا والعالم. وتدعم جهود أبحاثنا السعي إلى تحقيق اقتصاد قائم على المعرفة، وتركز على استكشاف الإحتياجات المجتمعية الناشئة.