مركز دراسات الإستقرار


بناء بلد يسود فيه الأمن والأمان وسيادة القانون والنظام والقضاء العادل النزيه

مركز دراسات الإستقرار

السلام والأمن وسيادة القانون هي من المتطلبات الأساسية لتحقيق التنمية المستدامة. وتستطيع ليبيا تأمين مكتسبات ثورة 17 فبراير عن طريق الحيلولة دون اندلاع المزيد من الصراعات من خلال تفعيل المصالحة، واضفاء الطابع الإحترافي على المؤسسات الأمنية، وضمان المساواة بين الناس أمام قضاء عادل ونزيه، والحفاظ على سيادة القانون والنظام من خلال مؤسسات شفافة و خاضعة للمساءلة تحترم حقوق الإنسان وتحمي الحريات الأساسية. ويقدم مركز دراسات الاستقرار فرص تدريبية في المجالات المتعلقة بتسوية النزاعات والمصالحة والتفاوض.